Friday, November 7, 2008

النص المليان




طلما لسه الاغانى ممكنة ليه منغنيش؟؟ ترقص ؟؟أرقص غصب عنى ارقص غصب عنى غصب عنى ارقص وكمان اعلى صوتى فى الغناء كما فعل منير ...كل يوم أخبار ومقالات وتحقيقات وكلام وحكايات عن النصابين والمجرمين والفساد وكل ما يدعو للحزن والتشاؤم وكل ما يجعلنا لا نرى غير النصف الفاضي من الكوب لدرجة ان غضبنا من هذا الامر يدفعنا الى الالقاء بالكوب على الارض فيفرغ النصف المليان وتنكسر الكوب ...طالما هناك نصف مليان لماذا لا نتحدث عنه ونعلى صوتنا وطالما هذا النصف بدأ فى الازدياد لماذا لا نراه ؟؟ أتى طفل ذات يوم لأمه فقال لها وهو كسول امى لماذا لا تريد ان تتحرك يدي فقالت له يا ولدي ان يدك صغيرة وقصيرة و مشلولة ولن تتحرك مجددا وكلما كبر الولد وقال لها أرى أن يدي كبرت قالت له لا بل صغرت وبدأت تختفي انها مشلولة يا بنى ..الابن لا يسمع غير كلام أمه التى أحبت العيش فى دور الأم المناضلة المسكينة وكأنها صدقت كذبتها
..كبرالابن وهو يظن أنه مشلول وذات يوم هجم اللصوص على البيت وكادت أن تقتل أمه وهى تصرخ الحقنى الحقنى
حلّنى عنهم فبكي وهو يقول ليتنى لم أكن مشلولا فكيف لمشلول ان ينقذك فأجابته المرأة والله انى لأجد يدك كبرت قد مدها الله وشفاها لتنقذ أمك مدها وانقذنى وفك اسري قبل ان يأتى اللصوص مرة اخرى فمد يده فإذا هى سليمة وانقذ امه ...امى لقد شفيت ...

ابنى لقد ظلمتك وددت أن أعيش مرتاحة ولا أعمل فابلغت الجيران اننى ام لطفل عاجز عسي أن يشفقوا علينا ولم أستطع أن أعلمك الكذب

وقد كنت صغيرا فألفت عليك تلك الحيلة واستحبها كسلي واستسهلها لسانى حتى أن جاء اليوم الذي رأيت فيه حاجتى لليد التى قطعتها انا بكذبي !!!!

نعم لدينا جمعيات خيرية فى زيادة كل يوم ..نعم لدينا جمعيات تنموية فى ازدياد كل يوم ..نعم لدينا شباب بدأ يسأم من الهرج والمرج ويبحث عن الطريق الصح ..نعم ترى عيني فى المؤتمرات والمعارض ومراكز التدريب كل يوم شباب لو كانت مصر جبلا لحملوها وهم فرحين..يبرزون وقت ازمة الرجالة يقولون ها نحن ...مازلت أرى شباب أمام المساجد يمسكون بيد المرأة العجوز ويعملون على تنظيم المرور حتى لا يتعارك السائقون امام بيت الله ..مازلت أرى بناتا على خلق ولا يسأمن من خدمة المجتمع وكلما قدموا خدمة ابتسمت قلوبهن فبدت السعادة على وجههن ولسان حالهن يقول هل من مزيد !!

نعم والله لم أخرج من مصر كل هذا فى مصر والله مصر الجديدة (مش المنطقة ..البلد) قادمة انا مش من الحزب الوطنى والله ولا ليه علاقة بالفكر الجديد دة بس شايفة بريق من الامل أدعو الله أن نراه كلنا حتى لا تشل ايدينا ونحن أصحاء وحتى يعلم ذا اليد العليا ان لديه يد فيسخى بها جهدا ومالا وعلما وحتى لا أخرج عن المنطق الذي ارتضيته منهجا لى ..علميا منتهى اى منحنى هو بداية مطلعه مرة اخرى ..هاتلى راجل يقولك ان المنحنى لسه فاضله سانتيمير ..اذاً نحن صاعدون بالتأكيد وكل ما ذكرته كان أول الشواهد ...ها شفت بقي النصف المليان ؟؟

11 comments:

MaNoO said...

اما نقول كده يقولوا ايه التفاؤل ده

طيب ليه التشاؤم اصلا ؟؟

انا معاكى والله فى لكامك كله فى حاجات كتير حلوة وشايف انها بذرة أمل والتغيير جاى وكل واحد فينا ماعليه الا نفسه اولا وبعد كده الجو المحيط ان استطاع ومش شرط ابقى حزب وطنى ولا اخوان ولا غيره

انا مصرىىىىىىىىى فقط وافتخر

موضوعك لذيذ جدا اتمنى التواصل فى المدونات تقبلى اتحياتى

عربى اعيش فى مصر said...

بجد قصة جميلة جدا
ربنا يبارك فيكى يا جيسى
فعلا لازم شوية امل
علشان نبدا نشتغل
تحياتى
محمد شوشة

أحمد عبد القوي said...

على فكرة انتى متفائلة جداااااا

وأنا أحييكي على هذا التفاؤل

قال صلى الله عليه وسلم " تفائلوا بالخير تجدوه "

هناك مقولة اعجبتنى جدااااا

" عش كل لحظة كانها اخر لحظة في حياتك ... عش بالكفاح ... عش بالحب ... عش بالأمل ... وقدري قيمة الحياة "

ربنا يوفقك ويوفقنا جميعا ويجعلنا الخير لهذا البلد

أحمد عبد القوي

jessy88 said...

manoo:
مرسي اوى على رأيك الى طبعا فى نظرى صح ومنور مدونتى

jessy88 said...

شوشة:الامل دة احنا مش هتنصنع لا دة بجد فى بوادر ويا رب يبقي ظنى فى محله ومرسي على مرورك

jessy88 said...

احمد عبد القوى:
شكلك بتقرأ كتير لابراهيم الفقي صحححححححح؟؟

قلب مصرى said...

على فكرة النظرة للنص المليان فى ازدياد والحمد لله وفكرة ابدأ بنفسك ابتدى ناس كتير تنفذها وكفاية بصه على نشاطات المدونين الخيرية والاجتماعية علشان تفهموا قصدى

jessy88 said...

قلب مصري:
فعلا عندك حق احنا ليه نروح بعيد نبص فعلا على المدونين لأنهم بيعكسوا نبض المجتمع المصري ...خير ان شاء الله

أحمد عبد القوي said...

صح

eng.,muhammad said...

التفاؤل ...ميزة النجاح وبسببها الانسان ينظر للامور بشكل ايجابى وبالتالى بيتصرف بايجابية مش سلبية وعشان كدة مصطفى كامل قال.. يا عم قووووول يارب !و

طبعالا يأس مع الحياةولا حياة مع الياس! و قالوا زمان "دونت كراى اوفر سبيلت ميلك

بس كمان التفاؤل و التمنى بدون ارادة دا من احلام اليقظة
وانا بالمناسبة افتكرت كلمة السادات الله يرحمه لما قال

( ولن أتردد دون تضحية مهما كلفتني في سبيل أن تصل الأمة إلى وضع تكون قادرة على دفع إرادتها إلى مستوى أمانيها، ذلك أن اعتقادنا دائماً كان ولا يزال أن التمني بلا إرادة نوع من أحلام اليقظة، يرفض حبي وولائي لهذا الوطن أن نقع في سرابه أو في ضبابه)

وانا بصراحة كنت محتاج اقرا اى موضوع
فيه تفاؤل.. .يعنى ثانك يو فور يور أوبتيمستيك توبيك !!ه

salam.

’Muhammad Abouhashm.

jessy88 said...

eng.muhammed:
اولا شكلك كنت صديق السادات الله يرحمه الروح بالروح ههه ثانيا طبعا عندك حق انا ارفض وبشدة مبدأ(i wish to be..i cant do!!) ودة للاسف مبدأ ساري اوى عندنا تسمع احلى خطب واعظم كلام لكن خلينا نفرق مش كل من قال التفاؤل وبنى دة على شواهد يبقي بيحلم احلام يقظة ومش كل متشائم واقعى انا كل اللى عاوزة اوصله النظرة للخلف عمرها ما هتطلع قدام والدليا بتبقي مستعجل رايح شغلك وتزنق عليك عربية مثلا تسيب شغلا وتقف تتخانق ...انت اعمى !!مبتشوفش فتح اعمل ايه باسف دى ......الخ طيب كان اولى تبص على شغلك بدل الندب (طبعا انا مقصدكش انت انا بكلم عامة هه)فعلى العموم اديني اديتك جرعة تفاؤل وكل ما تحتاج تعالى عندنا